منتديات فرح النسائي
المنتدى التاريخــي
نهاية اميرة
موقع فرح   • تسجيل عضوية جديدة   • العاب فرح   • شريط ادوات فرح   • للإعلان بالمنتدى
إستعادة كلمة المرور   تفعيل الاشتراك   اوسمة المنتدى



خدمات منتديات فرح النسائية منتديات الاسره والمجتمع منتديات الاناقة والجمال منتديات فرح التجارية
العاب فرح الحياة الزوجية الجمال والرشاقة بيع منتجات البشرة والتجميل والعطور
تسجيل عضوية جديدة الثقافة الجنسية للمتزوجين تجهيز العروس بيع شراء ملابس اكسسوارت شنط
لوحة التحكم  مشاكل وحلول المرأة العناية بالبشرة والجسم بيع منتجات منوعة اخرى
استعادة كلمة المرور امراض النساء والولاده و تاخر الانجاب العناية بالشعر منتديات فرح العامة
تفعيل الاشتراك ديكور اثاث منزلي مكياج و عطور نادي فرح النسائي
اكثر الكلمات بحث  مطبخ فرح ازياء واكسسوارات التسالي و الالعاب
بـحـث اطباق رئيسية منتديات فرح الادبية المنتدى الاسلامى
اوسمة الاعضاء المميزين  مقبلات معجنات فطائر الشعر وأبيات القصيد فيديو محاضرات اناشيد اسلامية
ارشيف المواضيع حلويات عصائر النثر والخواطر ونبض المشاعر سياحة و سفر
للإعلان لدينا اطباق صحيه ورجيم قصص و روايات اغاني عربية اغاني اجنبية الفن العربي


العودة   منتديات فرح النسائي > أقسام عامة > سياحة و سفر > المنتدى التاريخــي
-

حساب موعد الولادة

-

حساب الوزن المثالي

- مركز تحميل الصور (مطور)


نهاية اميرة - منتديات فرح

اميرة, نهاية

الكلمات الدلالية (Tags)
هل انت مشترك في اي منتدى آخر؟
اكتب موضوعاً و انسخ الرابط التالي اليه !
رابط الموضوع المباشر
انسخ وارسل الرابط لصديقك الآن !
منتديات فرح النسائي > أقسام عامة > سياحة و سفر > المنتدى التاريخــي
الأحداث التاريخيه .. السير الذاتيه لشخصيات تاريخيه .. غزوات .. حروب ..

عنوان الموضوع : نهاية اميرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-03-2012, 01:12 PM   رقم المشاركة : [1]
اسماء رابح
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 21853 %
احصائيات التقييم

اسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اسماء رابح غير متواجدة حالياً
افتراضي نهاية اميرة

نهاية اميرة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الهدف من الموضوع اني هتناول شخصية اميرة من الاسرة الحاكمة

في العالم سواء مازلوا في الحكم او انقضت فترة حكمهم

مش شرط تكون النهاية مأساوية القصد من الموضوع اخذ العبرة وجمع

معلومات عن الاميرات

بعد كده كل عضوة تدخل تتكلم عن اميرة من الاميرات بس ممنوع التكرار


اتمني الموضوع يعجبكم والاقي تفاعل


{ لايمكنك مشاهدة باقي المشاركة لأنك زائر }
عفوا ... نأسف على هذا الازعاج

  لا يمكنك مشاهده باقي المشاركة, هذا قد يكون عائداً لأحد هذه الأسباب:
 • انك غير مسجل للدخول بأسم العضوية.
 • لم تقم بتسجيل عضويه معنا حتى الآن.

  تسجيل عضوية جديدة - ( أضغطي هنــا )


  تسجيل دخول الأعضاء  
اسم العضوية
كلمة المرور

  تسجيل عضوية جديدة
  هل نسيت كلمة المرور؟





رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 09-03-2012, 01:27 PM   رقم المشاركة : [2]
اسماء رابح
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 21853 %
احصائيات التقييم

اسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اسماء رابح غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نهاية الاميرة فتحية


ولدت الاميرة فتحية فى 17 ديسمبر 1930، وهى الابنة الصغرى للملك فؤاد الاول والملكة نازلى صبرى، وقد كانت مدللة وقريبة من الملك فؤاد الاول .

الاسم: فتحية فؤاد الأول
الصفة: شقيقة الملك فاروق
تاريخ الميلاد: 17 ديسمبر 1930
تاريخ الوفاة: 6 ديسمبر 1976


ليس هناك معلومات محددة عن فترة طفولة الاميرة فتحية ، الا انها كانت بطلة لأهم حدث فى حياة الملك فاروق ، وهو الحدث الذى ربما كان له دور كبير جدا فى هز وزلزلة عرش الملك فاروق ، بالاضافه الى النهايه المأساوية لحياتها هى شخصيا .

وكانت بداية هذا الحدث هو سفرها الى اوروبا مع والدتها الملكة نازلى وشقيقتها الاميرة فائقة ، ففى هذه الرحلة وفى مارسيليا تحديدا التقت الملكة نازلى بشخص انتهازى يدعى رياض غالى ، وقد كان امينا للمحفوظات بالقنصلية المصرية بمارسيليا ، وقد كلفته القنصلية المصرية ليكون فى خدمة الملكة ، ويكون مشرفا على نقل حقائبها هى والاميرات ، الا انه وفى فترة وجيزة استطاع ان يتقرب بشكل كبير الى الملكة نازلى ، وظل ملازما لها ليل نهار ، حتى عندما سافرت الى سويسرا وفرنسا وانجلترا كانت الملكة نازلى تصحبه معها ، الى ان استقر بها المقام فى الولايات المتحده الامريكية وكان ايضا يرافقها رياض غالى .

وقد وصل الامر برياض غالى الى ان اصبح على علاقه وطيده بالملكة الام بالاضافه الى ابنتها الصغيرة الاميرة فتحية التى رأت فيه فتى احلامها وحبها الوحيد ، الا ان العقبة التى كانت تواجه الارتباط الرسمى بينها وبين رياض غالى هى ديانته المسيحية .

وكانت انباء العلاقة بين الملكة نازلى ورياض غالى قد وصلت الى مصر والى الملك فاروق ، مما اثار غضبة بشكل شديد على امه ، بالاضافه تدخل العديد من الشخصيات المصرية الهامه لأنهاء تلك العلاقة بين الملكة نازلى ورياض غالى ، الا ان الملكة الام لم تزعن لتلك الطلبات واستمرت فى علاقتها .

ومع تطور العلاقه بين الاميرة فتحية ورياض غالى وشعور الام بعاطفة الحب التى نشأت بين الاميرة ورياض غالى ، وشعورها بأن ابنتها تحب رياض غالى وهى الملكة وقد حرمت من الحب ، فقد صور لها عقلها بأنها يجب الا تحرم ابنتها من الحب الذى حرمت هى منها ، لذلك شجعت الملكة الام تلك العلاقة بين رياض غالى والاميرة فتحية .

ووصلت تلك الانباء الى مصر وعلم بها الملك فاروق وثار ثورة شديده ، ودعا مجلس البلاط الملكى الى الانعقاد برئاسة الامير محمد على ، وفيه تم ا تخاذ اجراءات شديده وهى حرمان الملكة نازلى والاميرة فتحية من كافة الالقاب الملكية بالاضافه الى مصادرة جميع ممتلكاتهم فى مصر

وهذا وكانت الاميرة فائقة قد عادت الى مصر استجابة لرغبة مجلس البلاط الملكى والتى طلبت عودة الملكة نازلى والاميرة فتحية والاميرة فائقة ، الا ان الاميرة فائقة هى فقط التى استجابت وعادت بالفعل فى 21 مايو سنة 1950 .
وبعد عودتها تم التصديق على زواجها من صاحب العزة فؤاد صادق بك ، الصادر بينهما في أبريل سنة 1950 وفقا لأحكام الشريعة الغراء لدى إمام مسجد ساكرامنتو بكاليفورنيا بالولايات المتحدة الأميركية ، وتم التصديق فى قصر القبة فى 4 يونيو سنة 1950 ، بحضور فضيلة الاستاذ الشيخ عبد الرحمن حسن وكيل الجامع الازهر .
وقد كان رد فعل الملكة نازلى تجاه تلك الاحداث انها عجلبت بزواج الاميرة فتحية من رياض غالى ، وتم بالفعل عقد الزواج المدنى فى سان فرانسسكو وقد كان ذلك فى 10 مايو من عام 1950 ، وقد كان عمر الاميرة فتحية انذاك 20 عاما .

حصل رياض غالي علي تفويض كامل من نازلي وفتحية بالتصرف في شؤونهم الماديه ، ولكنه خسر الكثير من المال في استثمارات فاشله وإنتهي الامر الي إعلان نازلي إفلاسها سنة 1974 بعد تراكم الديون عليها ، واستطاع رياض الحصول علي 40% من باقي حصيلة بيع ممتلكات نازلي بعد التسويه مع البنوك .
وقد انجبت الاميرة فتحية من رياض غالى ثلاثة ابناء هم :

رفيق ( المولود في 29 نوفمبر 1952 )
رائد ( 20 مايو 1954- 26 يوليو 2007 )
رانيا ( المولودة في 21 أبريل 1956 )

وقد رفعت الاميرة فتحية دعوى للانفصال الجسدى ضد رياض غالى .
في صباح يوم 6 ديسمبر سنة 1976 قام رياض غالي بإطلاقه خمس رصاصات علي رأس الاميرة فتحية قتلتها علي الفور ، ثم حاول الانتحار بعدها بإطلاق النار علي رأسه ولكن تم إنقاذة بصعوبه .
حكم عليه بالسجن لمدة 15 عام ونتيجة إطلاقه النار علي رأسه عاش مشلولا وأعمي بالسجن ، ثم مات بعدها بثلاث سنوات تقريبا .




رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 09-03-2012, 01:34 PM   رقم المشاركة : [3]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


يسلمو يا ميرو ان شاء الله لي عودة لكي اشارك في الموضوع لعيونك الحلوة 5 نجمات




رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 09-03-2012, 01:48 PM   رقم المشاركة : [4]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


قصة حياة الاميرة ديانا بالكامل
ديانا سبينسر










أميرة ويلز (1 يوليو 1961 - 31 اغسطس 1997).




بريطانية الجنسيه الزوجة الأولى للأمير تشارلز

أمير ويلز وولي العهد البريطاني.
.







منذ زواجها عام 1981 ظهرت على أغلفة المجلات


ونشرت أخبارها في الصحف،
كما إرتبط اسمها بالأعمال الخيرية وخاصة المتعلقة
بمكافحة الأيدز والألغام.
وتوفيت في عام 1997 هي وصديقها دودي الفايد
ابن الملياردير المصري محمد الفايد

بعد حادث سيارة في نفق Pont de l'Alma في باريس.



ديانا سبنسر Diana Spencer هى أميرة ويلز Princess of Walas


الراحلة الأميرة ديانا Princess Diana
التي ولدت فى 1-7-1961
فى بيت بمقاطعة نورفولك Norfolk بانجلترا England ، والدها هو جون سبنسر John Spencer
و أمها هى فرانسس سبنسر Frances Spencer
و أختيها هم سارة Sarah و جين Jane
و هى أصغرهم ، و لديها أخ من الأب يدعى تشارلز سبنسر Charles Spencer ،
و لديها منه أبنان هما الأمير وليم و الأمير هنري

و هما الثانى و الثالث على التوالى فى ترتيب تولى العرش الملكى البريطانى Britain .







قضت فترة طفولتها أثناء مشاكل طلاق أبويها و بعدها عاشت مع أمها فى شقة فى لندن London


و ذلك عندما أخذت أمها أصغر أثنين من أطفالها
بعد الانفصال عن أبيها و عاشوا هناك ،
و فى إحدى احتفالات الكريسماس ذهب الأولاد للاحتفال مع أبيهم و لكنه لم يسمح لهم بالعودة مرة أخرى لأمهم فى لندن London فرفعت الأم فرانسس سبنسر Frances Spencer
دعوى حضانة للطفلين و لكن الأب جون سبنسر John Spencer عزز موقفه بمساعدة والدة فرنسس سبنسر Frances Spencer بعد شهادتها ضد أبنتها أثناء المحاكمة مما ساهم فى حصول الأب على حضانة ديانا Diana و أختها ،
و بعد وفاة الجد أيرل سبنسر السابع 7th Earl Spencer و هو ألبرت سبنسر Albert Spencer أصبح والدها أيرل سبنسر الثامن 8th Earl Spencer فى الوقت الذى أصبحت فيه ديانا Diana سيدة و ودعت مرحلة الطفولة و أنتقلت إلى منزل العائلة بيت الأجداد .
و بعد زواج أبيها من الكونتيسة رين Countess Raine عاشت ديانا Diana بين أبويها حياة غير مستقرة حيث كانت تسافر من أجل أن تعيش مع كليهما ،
حيث كان الأب يعيش فى بيت عائلة سبنسر بينما كان منزل أمها فى مدينة جلاسكو Glasgow فى إسكتلندا Scotland
بعد أن رحلت عن منزلها القديم .
كانت أوائل مراحل تعليمها فى مدرسة سيلفيد Silfeid
فى كينجس لين Kings Lynn
و بعدها ريدلسورث Riddlesworth فى نورفولك Norfolk ثم مدرسة المرج الغربية للبنات التي أصبحت فيما بعد مدرسة جديدة خاصة للأولاد و البنات و فى هذة المدرسة فشلت فى النجاح مرتين فى المستوى التمهيدى ، و فى عام 1977 و هى فى سن السادسة عشرة من عمرها تركت المرج الغربية و ألتحقت بمعهد ألبن فيدمانيت Albin Videmanette فى روجمونت Rougemont بسويسرا Switzerland ، و بخلاف دراستها فقد كانت بارعة فى السباحة و الغطس و قد قيل أنها كانت ستصبح راقصة باليه و لكنها لم تدرس الباليه بجدية و لسبب طولها الفارع أيضاً الذى لا يصلح لمثل هذة المهنة ، و مع مرور الوقت تعرفت على زوج المستقبل الذى كان يعرف أختها سارة Sarah .
لم تحصل ديانا Diana على اى مؤهلات دراسية ،

مما دعاها أن تطلب من أبويها السماح لها بالانتقال إلى لندن London قبل أن تتم السابعة عشرة من عمرها و اشترت شقة هناك و عاشت فيها حتى عام 1981 ، و فى خلال تلك المدة سعت للحصول على دبلوم الطبخ على الرغم من أنها كانت تكره الطهى ، كما عملت فى أكادمية للرقص تمتلكها مدام فاكانى Vacani تقع فى كينسنتون Kensington و لكنها تركتها ، و بعدها عملت كمنظفة و نادلة قبل أن تجد وظيفة فى روضة أطفال .




كانت قصة حب الأمير تشارلز Prince Charles دائما موضع مضاربة صحفية بين الصحف و الذى ساعد على ذلك المرأة الفاتنة الأرستوقراطية التي أحبها ، و فى أوائل الثلاثين من عمره كان عليه ضغط متزايد لكى يتزوج ، و كان يشترط عليه لكى يكون زواجه قانونياً أن تكون العروس على مذهب الكنيسة البريطانية و ليس على اى مذهب أخر لكى يكتسب موافقة أسرته و مستشاريهم ، كما كان يفضل أن تكون العروس عذراءاً ذات صفة ملكية أو أرستوقراطية و كان كل ذلك يتوفر فى الأميرة ديانا Princess Diana .


أصبح ارتباط الأمير تشارلز Prince Charles و الأميرة ديانا Princess Diana رسمياً فى 24-2-1981 و تزوجا فى كاتدراءية القديس بولس Paul فى 29-7-1981 وسط احتفال شاهده ما يقرب من بليون شخص حول العالم
و فى الفترة من منتصف إلى أواخر الثمانينات اشتهرت بتدعيمها للمشروعات الخيرية و كان ذلك من نابع دورها كأميرة ويلز Princess of Walas

فقامت بعدة زيارات للمستشفيات للاطمئنان على أحوال المرضى كما أهتمت برعاية مختلف المنظمات الخيرية و بعض الأمراض و الأمور المتعلقة بالصحة ، و كانت للعلاقات العامة دوراً هاماً فى فرض نفوذها بشكل إيجابى من خلال حملة ضد الألغام الأرضية ، و قد شوهدت صور ديانا Diana فى جميع أنحاء العالم من خلال رحلتها إلى حقل الغام فى أنجولا Angola و هى ترتدى خوزة و سترة واقية من الرصاص و فى أثناء تلك الحملة اتهمها حزب المحافظين بالتدخل فى الشئون السياسية، و فى أغسطس (أب) 1997 قبل أيام من وفاتها زارت البوسنة Bosnia مع مجموعة من الناجيين من الألغام الأرضية و كان كل اهتمامها من موضوع الألغام الأرضية ينعكس على الإصابات التي تتسبب فيها هذة الألغام و التي غالباً ما تحدث للأطفال بعد صراع طويل انتهى ،



و قد فاز هذا الموضوع بجائزة نوبل Nobel Prize فى عام 1997 ، كما كانت تساعد على تغيير الرأى العام نحو المصابين بمرضى الإيدز و يذكر أنها فى أبريل (نيسان) 1987 كانت أول شخصية من كبار المشاهير تلمس شخصاً مصاباً بفيروس الإيدز داخل منظمة سلسلة الأمل .


فى أواخر الثمانينات كانت هناك مشاكل كبيرة بين الأميرة ديانا Princess Diana و الأمير تشارلز Prince Charles أدت إلى الانفصال و كان كل واحد منهما يتحدث لوسائل الاعلام العالمية و يتهم الأخر بأنه السبب فى انهيار الزواج ، و بخلاف ذلك كان تشارلز Charles مستمراً فى علاقته القديمة بكاميلا باركر Camilla Parker

بينما كانت ديانا Diana على علاقة بجيمس هويت James Hewitt و قد أكدت ديانا Diana هذة العلاقة فيما بعد فى حوار تليفزيونى مع مارتن باشير Martin Bashir فى برنامج بانوراما التابع لقناة ال بى بى سى BBC ، و كان تشارلز Charles قد أكد علاقته هو الأخر منذ أكثر من سنة سابقة على ذلك فى حوار تليفزيونى مع جوناثان ديمبليبى Jonathan Dimbleby ،



كما زعمت ديانا Diana أيضاً أنها كانت على علاقة بصديقها جيمس جيلبى James Gilbey





و قد ذكر أنه قد تم التجسس على إحدى المكالمات الهاتفية بينهما ، هذا بالإضافة إلى أنه كان يفترض أنها كانت على علاقة بالحارس الخاص بأمنها بارى ماناكى Barry Mannakee على الرغم من أنها نفت بشدة هذة العلاقة .

و فى 9-12-1992 انفصلت الأميرة ديانا Princess Diana عن الأمير تشارلز Prince Charles و مع مرور الوقت انقطعت صلتها بأفراد العائلة الملكية فيما عدا سارة فيرجسون Sarah Ferguson .




و بعد انفصالها عن الأمير تشارلز Prince Charles ، قيل أنها أصبحت على علاقة بتاجر تحف متزوج يدعى أوليفر هور Oliver Hoare



و قد أعترفت أنها أجرت له عدة مكالمات تليفونية ، ثم لاعب الرجبى ويل كارلنج
Will Carling

، و هناك بعض الأشخاص أشيع أنهم كانوا من عشاقها سواء قبل أو بعد طلاقها ، الا أنه لا يوجد دليل قاطع على أن علاقتها بهؤلاء الأشخاص كانت أكثر من مجرد صداقات و هم كريستوفر والى Christoper Whalley ، فيليب وترهاوس Philip Waterhouse ، ملك أسبانيا خوان كارلوس الأول King Juan Carlos I و جون كيندى الأبن John Kennedy Jr .
و قد تم الطلاق فى 28-8-1996 ، و حصلت ديانا Diana على مبلغ مالى للتسوية قدره نحو 17،000،000 جنيه إسترلينى بالإضافة إلى منعها من التحدث عن اى تفاصيل ،
و قبل أيام من صدور مرسوم الطلاق
، اصدرت الملكة أليزبيث الثانية
Queen Elizabeth II

خطاب صريح تضمن قواعد عامة لتنظيم أسماء الأفراد المتزوجون داخل الأسرة الملكية بعد الطلاق ،
و وفقا لهذة القواعد لم تعد ديانا Diana متزوجة من الأمير تشارلز Prince Charles

و بالتالى لم تعد صاحبة السمو الملكى .




و بعد طلاقها عادت مرة أخرى إلى شقتها القديمة التي تقع فى قصر كينسنتون Kensington Palace بعد أن غيرت جميع ديكوراتها و ظلت بها حتى وفاتها ،


كما ساهمت فى الكثير من الأعمال المفيدة خاصة للصليب الأحمر و شاركة فى حملة لتخليص العالم من الألغام الأرضية ، و كان عملها دائماً خاص بالجانب الإنسانى بعيداً عن المستوى السياسى و كانت تعلم جيداً مركزها كأم لملك المستقبل و كانت على استعداد لتفعل اى شئ من أجل أن تمنع الضرر عن أبنائها على الرغم من أنها لا تزال بحاجة إلى موافقة ملكية لكى تستطيع أن تأخذ أبنائها إلى أجازة أو السفر إلى الخارج ، فيما عدا عطلة نهاية الأسبوع .
و قد قضت ديانا Diana معظم أوقاتها فى لندن London بدون أبنائها الذين كانوا مع الأمير تشارلز Prince Charles أو فى المدرسة الداخلية ،
فكانت تخفف من وحدتها بالذهاب إلى الجمنازيوم و السينما ،
التنزه وسط لندن London فى منتصف الليل ،
مشاهدة المسلسلات التليفزيونية المفضلة بالنسبة لها وقت تناولها العشاء بمفردها داخل شقتها ، هذا بجانب الأعمال الخيرية التي كانت تقوم بها فى هذة الفترة ،
و كانت الشخصيات المفضلة بالنسبة لها مارجريت ثاتشر Margaret Thatcher ، مادونا Madonna و الأم تريزا Mother Teresa

لما لهم من شخصية قوية بالإضافة إلى أنهم فى مجالات مختلفة سواء سياسية أو ترفيهية أو دينية .




و فى عام 1995 و فى خلال زيارة لها لزوج صديقتها المقربة فى المستشفى تعرفت على جراح القلب الباكستانى Pakistan حسنات خان Hasnat Khan





المقيم فى لندن london و تحول الأمر إلى علاقة غرامية بينهما و لكنها انتهت فيما بعد ،
و كانت أخر علاقتها الغرامية مع دودى الفايد

Dodi Al Fayed






أبن الملياردير المصري Egypt محمد الفايد Mohamed Al Fayed .


فى ليلة السبت من يوم 30-8-1997 ذهبت ديانا Diana و دودى Dodi إلى فندق ريتز Ritz Hotel الذى يمتلكه Dodi Al Fayed فى باريس Paris لتناول العشاء فى مطعم الفندق و يذكر أيضاً أنه كان يمتلك شقة قريبة من الفندق فى شارع أرسين هوساى Arsène Houssaye و كان الصحفيون و المصورون يلاحقهما فى المكان مما جعل دودى Dody يرتب مع معاونيه فى الفندق لحيلة يخدع بها المصورون لإبعادهم عن ملاحقتهما ، فقاد السائق الخاص به سيارته الليموزين و خرج بها من المدخل الرئيسى للفندق و استمر فى السير فترة ثم عاد مرة أخرى إلى الفندق و بالفعل حدث ما أراد و ذهب المصورون لكى يتعقبوا السيارة بواسطة الموتوسيكلات ، و لكنهم ادركوا سريعاً أن هناك شيئاً ما يجرى على قدمٍ و ساق ففضلوا البقاء فى ساحة الفندق ، و بعد 19 دقيقة من منتصف الليل خرجت ديانا Diana و دودى Dodi من الباب الخلفى للفندق المؤدى إلى شارع كمبون Rue Cambon و لم يركبا سيارة المرسيدس Mercedes 600 المعتادة و لكن ركبا سيارة أخرى مرسيدس Mercedes 280 ، و كان السائق الذى سيقود هذة السيارة هو الرجل الثانى المسئول عن أمن الفندق هنرى بول Henri Paul ، و جلس بجواره البودى جارد تريفور ريس جونس Trevor Rees-Jones ، و جلست ديانا Diana و دودى Dodi فى الخلف و انطلقت السيارة .




و فى ميدان الكونكورد Concorde تلاحق المصورون على السيارة بأعداد كبيرة لإلتقاط الصور ، فأنطلق هنرى بول Henri Paul بالسيارة بعيداً عنهم و هو يقود بسرعة عالية و أخذ الطريق السريع الموازى لنهر السين River Seine و منه إلى نفق جسر ألما Pont D’ Alma Tunnel بسرعة عالية تعدت ال 100 كم/س على الرغم من أن أقصى سرعة مصرح بها تحت النفق هى 65 كم/س ، و لم يمضى القليل بعد دخول النفق حتى فقد السيطرة تماماً على السيارة و ترنحت منه يميناً و يساراً إلى أن اصطدمت بالعمود الثالث عشر داخل النفق ، و قد وقع هذا الحادث فى تمام الساعة 0:25 من بعد منتصف الليل ، و قد توفيا كل من السائق هنرى بول Henri Paul و دودى الفايد Dodi Al Fayed عقب الحادث مباشرة ، و كان البودى جارد فى حالة حرجة و فاقد الوعى ، و كانت ديانا Diana فى حالة خطيرة جداً و على وشك الوفاة .



و من حسن الحظ كان هناك طبيب يدعى فريدريك ميلز Frederic Maillez يمر بسيارته من الاتجاه المعاكس و رأى الحادث ، فأوقف سيارته و أخذ معه الحقيبة الخاصة به و توجه بسرعة ناحية السيارة المحطمة ، و لم يكن يعلم من هم الأشخاص الذين بداخلها ، و لكنه أدرك أن السائق و الرجل الذى يجلس فى الخلف قد فارقا الحياة ، فبدأ فى إسعاف الرجل الثانى الذى يجلس فى الأمام و هو البودى جارد لأنه بدى أمامه أن حالته هى الأخطر ، و قد تم وضع كمامة أوكسجين على فم الأميرة التي كانت فاقدة الوعى لمساعدتها على التنفس ، و لم تستطع سيارة الإسعاف نقل اى من الضحايا الا بعد مضى ساعة بعد أن تم إخراجهم من حطام السيارة .
و فى 1:30 صباحاً وصلت ديانا Diana إلى مستشفى لا بيت سالبيتريير La Pitié Salpêtrière و دخلت غرفة الطوارئ و أجرى لها الجراحون عملية لإيقاف النزيف عن الوريد الممزق ، و فى أثناء العملية توقف القلب عن النبض فجأة فحاول الأطباء إعادتها للحياة مرة أخرى عن طريق إنعاش القلب و لكن فشلت كل المحاولات و ماتت ديانا Diana فى تمام الساعة 3:57 من صباح يوم الأحد 31-8-1997 و هى فى السادس و الثلاثين 36 من عمرها ، و قد وصلت جثتها بعد أيام إلى إنجلترا England و شيعت الجنازة فى 6-9-1997 و شاهدها نحو 2.5 بليون شخص حول العالم .

و قد أثار هذا الحادث المأساوى الذى لم ينجو منه سوى البودى جارد تريفور ريس جونس Trevor Rees-Jones



الكثير من التساؤلات حول مدى أن كان حادثاً طبيعياً أم مدبراً ؟







حيث قيل الكثير من التصريحات و الاسباب عن هذا الحادث ، فقد كانت هناك مسئولية على المصورون بسبب ملاحقتهم للسيارة التي كانت أشبه بالمطاردة ، بالإضافة إلى أن الفلاش أو الضوء الذى كان يخرج من الكاميرات عند استخدامها من قبل المصورون كان له تأثير على رؤية السائق و أفقده التحكم فى السيارة ، و لكن لم تكن المسئولية كاملة على المصورون خاصة بعد أن تم تحليل عينة من دم السائق هنرى بول Henri Paul و ثبت أن بها نسبة 1.75 مل من الكحول و من المؤكد أنه شرب فى ليلة الحادث ، و ليس هذا فقط حيث اكتشف الأطباء أيضاً وجود أثار للمخدرات فى دمه ، فكيف يمكن لحارس الأمن السكران أن يقود السيارة و هو فى هذة الحالة ؟ و كيف لم يلاحظ أحد الحالة التي هو عليها ؟ و قد أذاع محمد الفايد Mohamed Al Fayed شريط فيديو من خلال كاميرات الأمن فى الفندق يفيد أن حارس الأمن لم يكن ظاهراً عليه اى حالة سكر أو يترنح كذلك ديانا Diana و دودى Dodi .
و قد صرح أحد المصورون بعد الحادث أن فى هذة الليلة أمام الفندق قال لهم هنرى بول Henri Paul ” لن تستطيعوا ملاحقتنا هذة الليلة ” فهل كان يريد من كلامه هذا أن يعفى نفسه من المسؤلية ، أم أن السائق كان ينوى تنظيم سباق ؟ و أن كان الأمر هكذا فعلاً فمن الغريب أن يرتدى البودى جارد حزام الأمان دون أن يطلب من ديانا Diana و دودى Dodi أن يرتديانة هما أيضاً أليس هذا من اختصاصه كمسئول عن أمنهما ، و لماذا لم يأمر كل من ديانا Diana و دودى Dodi السائق بأن يهدئ من سرعة القيادة ، و كان أخر الشهود قد أدعى أنه شاهد سيارة فيات أونو Fiat Uno بيضاء أو ستروين Citroën بيضاء يفترض تورطها فى الحادث .

و كان أغرب ما نشر بعد الحادث هو ما قاله خادم الأميرة بول باريل Paul Burrell الذى نشر رسالة عن الأميرة صرحت فيها عن خشيتها من أن تتعرض لحادث سير يكون مدبراً ليودى بحياتها لكى يتمكن تشارلز Charles من الزواج بغيرها ، و قد نشرت صحيفة ديلى ميرور Daily Mirror تصريحات ديانا Diana هذة التي عبرت فيها عن مخاوفها من أن يتم تعطيل فرامل سيارتها للتخلص منها ، و قد أصدر بول باريل Paul Burrell كتاب بعنوان فى خدمة الملكية A Royal Duty يتضمن هذة الرسالة و أشياء أخرى عن الأسرة الملكية البريطانية Britain و لاقى هذا الكتاب ردود أفعال كثيرة خاصة بعد ما نشر عن رسالة ديانا Diana و لكن هذا لم يغير من الأمر شيئاً فى قضية الحادث ، و قد صرح رجل الأعمال المصري محمد الفايد Mohamed Al Fayed بأنه لا يزال على يقينه بوجود مؤامرة مدبرة من جانب المخابرات البريطانية Britain و لا يعترف بصحة ما نشر عن الحادث على الرغم من أنه خسر قضيته أمام المحاكم الفرنسية France التي استمرت على مدار عامين ، و لكن لا يعتقد بعض الخبراء فى هذا الأمر لأن ديانا Diana و دودى Dodi كانا يغيران خططهما باستمرار سواء فى الوقت أو فى المكان و هو الأمر الذى يصعب من خلاله على أجهزة المخابرات القيام بعملية مدبرة للتخلص منهما فى فترة زمنية قصيرة ، و لكن على الرغم من كل ذلك الا أنه لا يزال الجدل قائماً حول ما أن كان هذا الحادث طبيعياً أم مدبراً .




و لم يكن حادث موت الأميرة هو الشئ الوحيد الذى أثار الجدل بالنسبة لها ، و لكن كانت هناك أشياء أخرى أثناء حياتها ، مثل الكتاب الذى نشرته للدفاع عن نفسها بعد قيام أعوان تشارلز Charles بتشويه سمعتها من خلال وسائل الاعلام و الصحف فقررت الدفاع عن نفسها و قامت بعدة مقابلات مع كاتب السيرة الذاتية أندرو مورتن Andrew Morton للإتفاق على نشر قصة حياتها الحقيقية و بالفعل نشر هذا الكتاب فى نهاية عام 1992 بعنوان ” ديانا ” قصتها الحقيقية Diana ” Her True Story “ و قد حقق هذا الكتاب نسبة مبيعات عالية فى الأسواق و صحح العديد من المفاهيم التي عملت على تشويه سمعة ديانا Diana و نشر فضائح عن الأسرة الملكية البريطانية Britain و زاد من كراهية الناس لتشارلز Charles ، و الرجال الكثيرون الذين عرفتهم ديانا Diana فى خلال حياتها و الذين كان أخرهما مسلمين و هما حسنات خان Hasnat Khan الذى قيل أنه الشاب التي كانت تنوى الزواج منه فعلاً و أن دودى Dodi كان مجرد سحابة صيف ، فى حين يقال أيضاً أن ديانا Diana و دودى Dodi كانت تربطهما ببعضهما علاقة حميمة و كانا على وشك الزواج لولا الحادث الأليم الذى أودى بحياتهما ، كذلك زيارتها لمسجد بادشاهى Badshahi Mosque فى لاحور Lahore فى باكستان Pakistan و زيارتها لمسجد الأزهر الشريف Al Azhar Mosque فى القاهرة Cairo فى مصر Egypt و ارتدائها الحجاب عند دخول المسجدين ،




فهل كانت من الممكن أن تعتنق الإسلام ؟





فهناك علامات استفهام كثيرة سواء فى حياتها أو بعد موتها لا يوجد لها اى إجابة ، و لعل هذا ما جعلها أيضاً شخصية مثيرة للجدل حيث كانت هناك اقاويل عن أمور فى حياتها تجعل البعض ينظر لها على أنها ليست شخصية مثالية ، فى حين أن البعض الأخر لا يصدق كل ما يعمل على تشويه صورتها و يهاجم اى انتقاد لها و يتمسك بالصورة الطيبة التي ظهرت عليها خاصة من خلال نشاطها الخيرى و مساعدتها لكثير من فقراء و مرضى الأطفال ، بالإضافة إلى أنه مازال الكثير من معجبيها يقومون بزيارة قبرها فى ذكرى رحيلها فى يوم 31-8 من كل عام







رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 09-03-2012, 03:13 PM   رقم المشاركة : [5]
اسماء رابح
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 21853 %
احصائيات التقييم

اسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اسماء رابح غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


ما احلاها اميرة

كنت دايما اخد بالي من بساطة لبسها

وقوامها الجميل . ماتت وتركت ورائها لغز لم يحل حتي الان

تسلم ايدك يا آية علي المشاركة

تقبلي مروري وتقييمي




رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 09-03-2012, 03:21 PM   رقم المشاركة : [6]
اسماء رابح
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 21853 %
احصائيات التقييم

اسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond reputeاسماء رابح has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اسماء رابح غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


امبراطورة الحرمان: الامبراطورة ثريا


ثريا امبراطورة جمعت بين سحر الشرق والغرب فوالدها خليل أصفندياري سفير إيران في ألمانيا ورئيس قبيلة بختياري وهى من أقوى القبائل التي حكمت جنوب غرب إيران 12 جيلا فإذا كانت والدتها ألمانية فهى تتمتع بالنسب العريق. انها ثريا ذات الستة عشر ربيعا التي شاهدها الشاه في صورة لها بالبنطلون فأعجب بها وطلبها للزواج.



بداية القصة:


في السابعة من عمرها كانت ثريا تريد أن تكبر لتصبح محققة في الشرطة وفي التاسعة اكتشفت هوايتها الحقيقية التي لازمتها طيلة حياتها وهى التمثيل، وحين بلغت سن المراهقة واعتلى الشاه الشاب محمد رضا بهلوي العرش في عام 1941 إلى جانب زوجته الأولى الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق كانت تحلم بالوقوف أمام الكاميرا إلى جانب نجماتها المفضلات مثل ريتا هيوارث وجودى جارلاند وغيرهما وبعد المدرسة اتجهت ثريا إلى لوزان ومن ثم إلى لندن لمتابعة تعليمها.
رأت الملكة الأم بعضا من صورها القديمة ولفت انتباهها جمالها الأخاذ فقررت أن تقدمها إلى ابنها الشاه بعد أن أصبح وحيدا إثر انفصاله عن زوجته وقررت أن ترسل دعوة رسمية لثريا كي تقدمها للشاه ضمن مأدبة عشاء تقام في القصر واصطحبتها الأميرة شمس والملكة الأم إلى الحفل وعندما رأته انجذب كل منهما إلى الآخر وكان حبا من أول نظرة.



زفاف مؤجل ومجوهرات مزيفة:


كان موعد الزفاف في السابع والعشرين من ديسمبر عام 1950 حيث كانت ثريا لا تزال في السادسة عشرة من عمرها فقد زادتها الصحف الإيرانية التي نشرت الخبر عامين وذلك في محاولة لتقليص الفارق في العمر بينها وبين الشاه إلا أن ثريا التقطت العدوى بأحد أنواع الأوبئة التي اجتاحت البلاد في تلك الفترة فتم تأجيل الزفاف إلى الثاني عشر من فبراير 1951 وتألقت العروس الملكية في ثوبها الذي صممه كريستيان ديور ورصعته الماسات مزيفة حلت محل الألماسات الحقيقية سعيا إلى شيء من التقشف نتيجة للظروف الصعبة التي كانت تمر بها البلاد وكان الفستان مطرزاً بخيوط الفضة وكان يزن 40رطلا حملت ذيله 6 وصيفات وارتدت ثريا أجمل مجوهرات التاج الإيراني ونظرا للظروف السياسية التي كانت تمر بها إيران لم يسافر العروسان إلى أوروبا وقضيا شهور عسلهما في إيران وبعد أسبوعين من الزواج قتل رئيس الوزراء على يد جماعة متعصبة فتولى مصدق رئاسة الوزراء واقترح على الشاه تأميم البترول الإيراني وفي تلك الظروف بدأت حياة ثريا كإمبراطورة. فتبنت جمعيات رعاية الأمومة والطفولة والمصابين بالسل واشتهرت. واشتدت الأزمة السياسية من جراء تأميم آبار البترول الإيرانية التي أزعجت المستثمرين الغربيين فوجدت ثريا نفسها في قلب الصراعات خصوصا في القصر حيث أضمر لها رجال القصر الكراهية ومنهم حسين علاء وزير القصر الذي عرقل لها مشاريعها الخيرية وعندما أعلن الرئيس إيزنهاور في 25يونية أن إيران لا تستطيع الاعتماد على مساعدة الولايات المتحدة لها إلا إذا سوت النـزاع البترولي فتدخلت الإمبراطورة ثريا وأشارت على الشاه أن يدبر انقلابا ضد مصدق لإنقاذ البلاد وأوكل الشاه للجنرال زاهدى تلك المهمة التي نجح فيها وخلفت ثريا بعد ذلك مكانة ونفوذا على الشاه وكانت هذه الفترة من أجمل فترات حياتها كانت تركب الخيل لأنها تعشقها وتتزحلق على الجليد وتقوم برحلات على يخت «شاه سافار» على سواحل بحر قزوين وأراد الشاه أن يزيد من سلطتها فأمر بإعداد وسام باسمها «وسام ثريا» مرصع بالأحجار الكريمة واقترحت الإمبراطورة على الشاه أن يعاد تصميم كنوز التاج الإيراني التي كانت ملكا للدولة وتغطي أوراق النقد وتشمل تلالا من الجواهر وصولجان الملك المرصع باللآلئ وقطع السيوم الانكشارية المطعمة بالياقوت والزمرد ومجموعة الأحجار أجملها الماسة «درياجى نور» الشهيرة التي تزن 1860قيراطا وكانت تعار بعض القطع للإمبراطورة والأميرات في المناسبات ووافقت السلطات على اقتراح الإمبراطورة وتم استدعاء «هارى وينستون» وهو من أشهر خبراء المجوهرات في نيويورك ولكن لم يسعفها القدر أن ترتدي تلك المجوهرات التي سعت لضمها للإمبراطورية وإظهار تلك الكنوز وارتدتها فرح ديبا بعد ذلك عندما انفصلت ثريا عن الشاه.


القمح والبنجر.. بدلاً من الأفيون :


كان لثريا دور كبير في تغيير شكل الحياة الاجتماعية في الإمبراطورية الإيرانية حيث شنت مع الشاه حملة ضد الأفيون حيث كان مئات الآلاف من الإيرانيين مدمنين وأصدر مرسوما يقضي بحصره للعلاج الطبي وتحويل مزارع الأفيون إلى زراعة القمح والبنجر وأوكل لها الشاه أن تتولى مهام «الأسد الأحمر» الذي يقابل الهلال الأحمر وجميع أعمال البر في إيران وباعتبارها السيدة الأولى في البلاد فقد اهتمت بقضية تحرير المرأة فرغم أن النساء الإيرانيات وقتها بدأن في نـزع الحجاب لكن لم تكن هناك أفكار تقدمية تمنح النساء حرية ووجدت ثريا في الاهتمام بالرياضة بداية لفتح طريق التحرر للنساء الإيرانيات فعملت على إنشاء «ستاد» للتلميذات في طهران واقترحت إقامة معسكرات للفتيات قرب بحر قزوين واعتبر هذا التصرف فضيحة للحكومة وقتها لكنها أصرت وافتتحت «مؤسسة ثريا» لمخيمات الطالبات في رامسار وأمضت معهن أسبوعا لتخرس ألسنة المعارضين ونجحت ثريا بجمالها وأناقتها في لعب دور سفيرة لبلادها في الولايات المتحدة وأوروبا وخرجت في عدة جولات ناجحة مع الشاه ولكن الأيام الجميلة لم تدم.

بدأ الشاه ومن حوله يقلقون لعدم وجود وريث للعرش بعد 7سنوات من الزواج وبعد إجراء الفحوصات تبين أنها لا تستطيع الإنجاب ولكن صبر الشعب بدأ ينفد خاصة أن الشاه إذا أصابه مكروه ولم يكن له وريث فسوف تنزلق البلاد في حالة من الفوضى وعرضت ثريا على الشاه أن يغير قانون الوراثة وتعيين أحد إخوته غير الأشقاء وليا للعهد وهذا معناه تغيير الدستور ولكن مجلس الحكماء رفض ولم يكن أمامها سوى الانفصال وسافرت ثريا وهى على يقين بأن الشاه لن يتنازل من أجلها فهو يؤمن بالتقاليد الفارسية القديمة وعاشت ثريا فترة عصيبة فقد ذهب إليها مبعوثون من الشاه وعرضوا عليها أن تظل زوجة الملك وأن يتخذ زوجة ثانية تنجب له وريثا للعرش ولكنها أبت وكانت النهاية وأعلن الشاه طلاقهما في 14مارس 1958 وتزوج بعد ذلك عام 1959 من فرح ديبا التي أنجبت له وريثا للعرش ولكن للأسف خلع الشاه من عرشه ليحضر الوريث ولا يجد العرش!.


بعيدا عن الحب :


كان وقع الطلاق عليها شديداً وحتى تخرج من هذه الظروف العصيبة أخذت تفكر في العودة إلى أحلام المراهقة ومحاولة الدخول إلى عالم السينما وحين التقت بالمخرج الإيطالي فرانكو إندوفينا جعلها نجمة فيلمه الذي حمل عنوان (امرأة بثلاثة وجوه) إلا أن الشاه عمد إلى شراء جميع النسخ من الفيلم ليتلفها بسبب غيرته الشديدة على من كانت زوجة له طوال سبع سنوات فلم تكن السينما وحدها هى التي تربط بين ثريا والمخرج الإيطالي بل الحب الكبير الذي أعاد إليها الحياة طوال خمس سنوات عاشتها معه إلا أن الحزن أبى إلا أن يعود لحياتها حين خطف الموت حبيبها وحين تلقت ثريا المكالمة المشئومة بموت إندوفينا في حادث تحطم طائرته وعرفت وقتها أن الوحدة مصيرها وأنه قد كتب عليها أن تعيش بعيدا عن الحب حتى رحلت في صمت عام 1964 وتركت وصية غريبة حيث سمحت من خلالها لمحبيها ومعجبيها من العامة بأن يحلموا بالاحتفاظ بأي قطعة من مجوهراتها أو ملابسها ليس إهداء ولكن عن طريق مزاد يدفعون فيه ثمنا لكل ما يريدون أن يحتفظوا به فقد كانت مجوهراتها هى الأنيس الذي عشقته فهى طريقة جديدة ابتكرتها الأميرة «ثريا» لكي تبنـى من حولها الأساطير حتى بعد مماتها. كانت الأميرة ثريا تمتلك أربعمائة قطعة من المجوهرات واللآلئ النادرة المصنوعة من الألماس والزفير والزمرد والياقوت الأحمر قدر ثمنها مبدئيا بـ2.3 مليون «يورو» وطرحت في مزاد بالعاصمة الفرنسية باريس وأشرف عليها اثنان من أشهر متعهدي المزادات «بوسون» و«لوفامز». فكانت الأميرة الراحلة معروفة بأناقتها الشديدة فقد خصصت لكل فستان ومعطف ترتديه مجموعة من المجوهرات التي تناسبه.. وفى النهاية رحلت الأميرة ورحل العرش.




رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 10-03-2012, 12:42 AM   رقم المشاركة : [7]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


امبراطورة ايران


فرح بهلوي ( الفارسي : فرح پهلوی، أذربيجان : فرح پهلوی؛ لدت فرح ديبا، 14 أكتوبر 1938، طهران ) هي الملكة السابقة وامبراطورة ايران .
.

وهي أرملة محمد رضا بهلوي ، و شاه إيران ، والإمبراطورة فقط ( Shahbanou ) من ايران الحديثة.
.
كانت الملكة رفيقة من ايران من عام 1959 حتى عام 1967، ورفيقة الإمبراطورة من المنفى عام 1967 وحتى عام 1979.


.
على الرغم من وألغى الألقاب والامتيازات من العائلة الامبراطورية الايرانية داخل ايران من قبل الحكومة الإسلامية، وعلى غرار ما زالت هي إمبراطورة أو Shahbanou، من باب المجاملة، من قبل وسائل الاعلام الاجنبية، وكذلك من جانب مؤيدي النظام الملكي.
.بعض الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية ، الدنمارك ، اسبانيا و ألمانيا معالجة لا تزال الإمبراطورة السابقة وصاحبة الجلالة الإمبراطورية Shahbanou من إيران في وثائق رسمية، على سبيل المثال الزفاف الملكي قوائم الضيوف


الطفولة .
ولدت فرح ديبا في 14 تشرين الأول 1938 في العاصمة الايرانية طهران ، لأسرة من الطبقة العليا. كما ولدت فرح ديبا، وقالت انها كانت الطفل الوحيد من الكابتن سهراب ديبا وزوجته، فريدة قطبي. عائلة والد فرح بهلوي هو من أصل اذربيجاني . في مذكراتها، الامبراطورة السابقة ان يكتب عائلة والدها كان أهالي أذربيجان الإيرانية بينما عائلة والدتها كانت من محافظة جيلان ( Lahijan ) على الساحل الإيراني من بحر قزوين البحر .


.
من خلال والدها، وجاء فرح من خلفية ثرية نسبيا.
.
في أواخر القرن 19th وكان جدها كان دبلوماسي بارع، بوصفه الايرانية السفير إلى رومانوف محكمة في موسكو ، روسيا .
.
وكان والدها ضابطا في القوات المسلحة الإيرانية الامبراطوري وتخرج من الأكاديمية العسكرية الفرنسية المرموقة في شارع سانسسير .


يتمتع فرح 1 الارتباط الوثيق للغاية مع والدها وموته غير متوقع في عام 1948 تأثرا عميقا لها. هذا الوضع المأساوي وعلاوة على ذلك غادرت العائلة الشابة في حالة مالية صعبة. في ظل هذه الظروف مخفضة، اضطروا للانتقال من فيلا العائلة الكبيرة في شمال طهران في شقة مشتركة مع واحد من الاخوة فريده قطبي ل.


التعليم والمشاركة



بدأ الشاب فرح ديبا تعليمها في مدرسة طهران الايطالية، ثم انتقل إلى مدرسة جان دارك الفرنسية، وبعد ذلك إلى الرازي الليسيه . كانت رياضي بارع في شبابها، وأصبح قائدا لفريق كرة السلة في مدرستها. عند الانتهاء من دراستها في الليسيه الرازي ، واصلت هي مصلحة في الهندسة المعمارية في العمارة المدرسة Spéciale ديفوار في باريس ، حيث كانت طالبة من بيسون ألبرت .


وكان العديد من الطلاب الايرانيين الذين يدرسون في الخارج في هذا الوقت تعتمد على رعاية الدولة من أجل القيام بذلك. ولذلك عندما شاه ، رئيسا للدولة، بزيارات رسمية إلى الدول الأجنبية، وقال انه كثيرا ما يلتقي مع مجموعة من الطلاب الايرانيين المحلية. كان من خلال عقد مثل هذا الاجتماع في عام 1959 في إيران سفارة في باريس التي قدمت للمرة الأولى فرح ديبا إلى محمد رضا بهلوي .


بعد عودته الى طهران في صيف عام 1959، بدأ الشاه وفرح ديبا 1 الخطوبة فشلت بعناية، دبرت جزئيا من قبل الشاه ابنة الأميرة شهناز . وأعلن الزوجان خطبتهما في 23 تشرين الثاني 1959.

الزواج والأسرة










العائلة الإمبراطورية بعد مراسم التتويج في العام 1967.








تزوجت فرح ديبا الشاه محمد رضا في 21 كانون الأول 1959، (21 سنة). الملكة الشابة من إيران (كما هي على غرار وكان في ذلك الوقت) وجوه الكثير من الفضول وزفافها حصل على اهتمام الصحافة في جميع أنحاء العالم. وكان لها بثوب من قبل إيف سان لوران ، ثم مصمم في منزل ديور ، وقالت انها كانت ترتدي حديثا بتكليف من نور رأ العين الماس تاج .


بعد أن تم الانتهاء من أبهة والاحتفالات المرتبطة الزفاف الملكي، وأصبح نجاح هذا الاتحاد يتوقف على قدرة الملكة لإنتاج وريث ذكر. وإن كان قد تزوج مرتين من قبل، وكان الزواج الشاه السابق منحه سوى ابنة، الذي تحت البكورة agnatic لا يمكن وراثة العرش. وكان الضغط من أجل الملكة الشباب الحاد. الشاه نفسه كان يتوق بشدة أن يكون له وريث من الذكور وكذلك أعضاء حكومته. كان، وعلاوة على ذلك، ليس سرا أن فسخ الزواج الشاه السابق ل ثريا الملكة كان من المقرر ان العقم لها.


الوريث الذي طال انتظاره، رضا بهلوي ولدت، في 30 تشرين الأول 1960. معا سوف الزوجين على المضي قدما لديها أربعة أطفال:
  • ولي العهد رضا بهلوي (ولدت في 30 أكتوبر 1960)
  • الأميرة فرحناز بهلوي (ولدت في 12 مارس 1963)
  • الأمير علي رضا بهلوي (28 نيسان 1966-4 يناير 2011)
  • الأميرة ليلى بهلوي (27 مارس 1970 - 10 يونيو 2001)
والملكة والامبراطورة




الدور الدقيق الذي الملكة الجديدة ستلعب إن وجدت، في الشؤون العامة أو الحكومة، وكان غير مؤكد. داخل القصر الامبراطوري، وكان لها وظيفة ثانوية العامة لهذه المسألة أكثر إلحاحا من ضمان خلافة. ومع ذلك، بعد ولادة ولي العهد، وكان للملكة الجديدة مجانا لتكريس المزيد من وقتها لغير ذلك من الأنشطة والملاحقات الرسمية.



فرح بهلوي في العمل في مكتبها في طهران، 1970s.








لا تختلف عن كثير من رفيقات الملكية الأخرى، والملكة الشابة محدودة في البداية نفسها إلى أن يقوم بدور شرفي. أمضت الكثير من وقتها يحضر افتتاح التعليم والمؤسسات المختلفة في مجال الرعاية الصحية، من دون المخاطرة كثيرا في قضايا الخلاف. لكن، وكما تقدم الوقت، تغير هذا الموقف. أصبحت الملكة أكثر نشاطا في الشؤون الحكومية، حيث أنه يتعلق بالقضايا والأسباب التي تهتم بها. وقالت انها تستخدم القرب لها والنفوذ مع زوجها، و شاه ، لتأمين التمويل، وتركيز الاهتمام على الأسباب، لا سيما في مجالات حقوق المرأة والتنمية الثقافية.







محمد رضا بهلوي ، شاه إيران، وزوجته الامبراطورة فرح، موجة وداعا قبل الصعود إلى الطائرة بعد زيارة الى الولايات المتحدة .





في نهاية المطاف، وجاء الملكة لرئاسة طاقم من 40 عاملا الذين عالجوا مختلف الطلبات للحصول على المساعدة بشأن مجموعة من القضايا. وقالت انها أصبحت واحدا من الشخصيات الأكثر وضوحا للغاية في الحكومة الإمبراطورية، وراعي 24 منظمة التعليمية والصحية والثقافية. دورها الإنساني حصل لها شعبية هائلة لبعض الوقت، لا سيما في أوائل 1970s.وخلال هذه الفترة، سافرت كثيرا في إيران، وزيارة بعض المناطق النائية من البلاد، واللقاء مع المواطنين المحليين.


وكانت الحكومة الامبراطوري في طهران ليس على علم شعبيتها. ما يتضح مغزى لها من قبل دورها في مراسم التتويج عام 1967، حيث توج كأول Shahbanou ، أو الإمبراطورة، من إيران الحديثة.
وأكد مرة أخرى أنه عندما شاه يدعى لها أن المسؤول الإمبراطورة ريجنت يجب أن يموت أو أن تكون عاجزا قبل عيد ميلاد سمو ولي العهد 21.
وكانت تسمية امرأة في منصب الوصي غير عادي للغاية للحصول على الحكم الملكي في منطقة الشرق الاوسط.


وكانت ولاية فرح والامبراطورة لا تخلو من الجدل. الأسباب هي دافع ودورها في الحكومة جاءت في بعض الأحيان في حالة صراع مع مجموعات معينة، وخصوصا المحافظين المتدينين. وكان الهدف عدم الرضا هذه المجموعة في الحكومة بهلوي كله وليس فقط على الإمبراطورة. وإن لم يكن مصدرا للعداء، أصبحت بعد فترة إمبراطورة هدفها. إنها، جنبا إلى جنب مع الحكومة بهلوي كامل، تعرض لانتقادات بسبب ما وينظر إليها على أنها تجاوزات. حصل مناسبات الدولتين غضب خاص، مراسم التتويج وضع في عام 1967، ولكن في الغالب في احتفال عام 2500 من الحكم الملكي في إيران التي عقدت في عام 1971 في القديمة من مدينة برسيبوليس .
في حين أن الإمبراطورة نفسها دافعت عن هذا الحدث كنموذج رائع من تاريخ إيران والتطورات المعاصرة، وادعى النقاد تكلفة (والذي على الرغم من أن المتنازع عليه بالتأكيد في عشرات الملايين من الدولارات وكان أكبر بكثير، نظرا لأكثر الأخرى الضغط على الاحتياجات المالية


من البداية حتى عهد لها، اتخذت الإمبراطورة اهتماما نشطا في تعزيز الثقافة والفنون في ايران. من خلال رعايتها، تم إنشاء العديد من المنظمات وعزز لمواصلة طموحها لجلب الفن الإيراني التاريخية والمعاصرة على الساحة سواء داخل ايران وفي العالم الغربي.


بالإضافة إلى جهودها الخاصة، وسعى الإمبراطورة لتحقيق هذا الهدف بمساعدة من مؤسسات مختلفة والمستشارين. وشجعت وزارة لها العديد من أشكال التعبير الفني، بما في ذلك الفنون الإيرانية التقليدية (مثل النسيج والغناء، وتلاوة الشعر)، وكذلك المسرح الغربي. لها معظم المعترف بها أن تسعى دعم الفنون الادائية ورعايتها ل مهرجان الفنون شيراز . وقد عقد هذا الحدث المثير للجدل في بعض الأحيان سنويا اعتبارا من عام 1967 حتى عام 1977 وظهرت العروض الحية من قبل الفنانين على حد سواء الإيرانية والغربية.


معظم وقتها، ومع ذلك، ذهبت إلى إنشاء متاحف وبناء مجموعاتها.

فن عريق



رغم أن واحدة من أكثر البلدان الغنية ثقافيا في العالم، وكان لايران القليل من 1960s لاظهار ذلك. وكان العديد من الكنوز الفنية الكبرى المنتجة خلال تاريخ 2500 عاما والذي وجدت طريقها إلى أيدي من المتاحف الأجنبية والمجموعات الخاصة. وأصبح واحدا من أهداف الإمبراطورة الرئيسي لشراء لايران على مجموعة مناسبة من القطع الأثرية التاريخية الخاصة. تحقيقا لهذه الغاية، وتؤمن هذه هي إذن من حكومة زوجها وأموال إلى "شراء" مجموعة واسعة من التحف الإيراني من المجموعات الأجنبية والمحلية. مع هذه القطع الفنية أسست المتاحف الوطنية عدة (وكثير منها البقاء على قيد الحياة لا يزال حتى يومنا هذا)، وبدأ إصدار الايراني من الصندوق الوطني .


المتاحف والمراكز الثقافية التي أنشئت في إطار التوجيه لها وتشمل الثقافة Negarestan مركز، و رضا عباسي متحف ، و خرم أباد متحف مع مجموعته القيمة من البرونز لورستان ، و معرض للسجاد الوطني ومتحف Abgineh للسيراميك وأعمال الزجاج.

الفن المعاصر



وبصرف النظر عن بناء مجموعة من التحف التاريخية الإيرانية، والإمبراطورة أعرب أيضا عن اهتمام في الحصول على الفن المعاصر الغربي والإيراني. تحقيقا لهذه الغاية، وضعت هي رعايتها كبيرة وراء متحف طهران للفن المعاصر . ثمار عملها في تأسيس وتوسيع هذه المؤسسة وربما تكون تركة الإمبراطورة الثقافية الأكثر ديمومة لشعب ايران.


استخدام الأموال المخصصة من الحكومة، اتخذ الإمبراطورة الاستفادة من سوق الفن نوعا من الاكتئاب من 1970s لشراء عدة أعمال مهمة من الفن الغربي. تحت إشرافها، متحف حصل ما يقرب من 150 أعمالا عظيمة من قبل فنانين مرموقين مثل بابلو بيكاسو ، كلود مونيه ، جورج غروس ، أندي وارهول ، جاكسون بولوك ، و روي ليختنشتاين . اليوم، وجمع من متحف طهران للفن المعاصر ويعتبر على نطاق واسع ليكون واحدا من خيرة من القرن 20 مجموعات الفن الغربي في العالم، بالإضافة إلى كونها خارج أهم من أوروبا والولايات المتحدة. ومن اللافت للنظر الى حد ما ثم، وفقا ل برويز Tanavoli ، نحات الحديثة الإيراني والمستشار الثقافي السابق للامبراطورة، التي تم جمعها في مجموعة رائعة عن "عشرات وليس مئات الملايين من الدولارات".
واليوم، فإن قيمة من هذه الممتلكات وتشير التقديرات المتحفظة إلى أن تكون بالقرب من 2.8 مليار دولار أمريكي.


أنشأت مجموعة معضلة لالمعادية للغرب الجمهورية الاسلامية التي تولت السلطة بعد سقوط سلالة بهلوي عام 1979. تم الابقاء على الرغم من سياسية الحكومة الأصولية ورفض النفوذ الغربي في إيران، وجمع الفن الغربي التي جمعتها الإمبراطورة، على الأرجح بسبب القيمة الهائلة. تم، فإنه مع ذلك، لا يتم عرض علنا وانفقت ما يقرب من عقدين من الزمن في تخزين في خزائن من متحف طهران للفن المعاصر . واعتبرت لفترة وجيزة هذه التكهنات تسببت في الكثير بالنسبة لمصير الأعمال الفنية التي وضعت فقط للراحة بعد جزء كبير من المجموعة مرة أخرى في معرض التي وقعت في طهران خلال شهر سبتمبر عام 2005.

الثورة الإيرانية




وفرح الشاه والامبراطورة قبل وقت قصير من مغادرة ايران في عام 1979.









مزيد من المعلومات: الثورة الإيرانية ، ويسبب للثورة الإيرانية


في إيران من قبل في وقت مبكر عام 1978، وساهم عدد من العوامل في عدم الرضا الداخلي مع الحكومة الإمبراطورية أصبحت أكثر وضوحا.


استمر الاستياء داخل البلد لتصعيد وفيما بعد في السنة أدت إلى تظاهرات ضد النظام الملكي. الإمبراطورة لا يمكن إلا أن يكون على بينة من الاضطرابات والسجلات في مذكراتها خلال هذا الوقت، كان هناك شعور واضح على نحو متزايد من عدم الارتياح ". في ظل هذه الظروف تم إلغاء معظم أنشطة الإمبراطورة 'الرسمية بسبب مخاوف على سلامتها.


كما في السنة وصلت إلى نهايتها، تدهورت الحالة السياسية كذلك.
نمت أعمال الشغب والاضطرابات أكثر شيوعا، وبلغت ذروتها في يناير كانون الثاني عام 1979. وسنت الحكومة قانون الاحكام العرفية في معظم المدن الإيرانية الرئيسية، وكانت البلاد على شفا ثورة مفتوحة.


وكان في هذا الوقت، وردا على الاحتجاجات العنيفة، أن الشاه وفرح الإمبراطورة العزم على مغادرة البلاد. كل من شاه و Shahbanu غادر إيران عن طريق الطائرات في 16 كانون الثاني 1979.







فرح بهلوي صور doodled في أيدي المحتجين المناهضين للبهلوي




بعد مغادرة ايران



مسألة فيها الشاه والامبراطورة سيذهب على مغادرة إيران كان موضوع بعض الجدل، حتى بين الملك ومستشاريه. وخلال فترة حكمه، وكان الشاه الحفاظ على علاقات وثيقة مع مصر الرئيس أنور السادات والامبراطورة لل قد وضعت صداقة وثيقة مع زوجة الرئيس، جيهان السادات . وجه الرئيس المصري دعوة للزوجين الامبراطوري للحصول على اللجوء في مصر وقبلته.


العديد من الحكومات، بما فيها تلك التي كانت على علاقة ودية مع بسبب الأوضاع السياسية التي تجري في إيران، الملكية الايرانية شهدت قبل الثورة، وجود الشاه داخل حدودها كالتزام.
وعلى الرغم من التراجع القاسي، لم يكن هذا أساس لها من الصحة تماما مثل الحكومة الثورية في ايران قد أمر باعتقال (والموت في وقت لاحق) من شاه على حد سواء وفرح الإمبراطورة.
فإن الحكومة الإيرانية الجديدة على المضي قدما في المطالبة بشدة تسليمهم عددا من المرات ولكن إلى أي مدى أنها ستعمل في الضغط على القوى الأجنبية لعودة الملك المخلوع (ويفترض أن الإمبراطورة) كان في ذلك الوقت غير معروف.
بغض النظر، كان المأزق المعقد.


وكان الشاه والامبراطورة بعيدة كل البعد عن علم من هذا التعقيد وتدرك الخطر المحتمل وجودها الذي حمل إلى المضيفة.
ردا على ذلك، غادر الزوجان الامبراطوري مصر، بدءا بالبحث 14 شهرا فترة طويلة للحصول على اللجوء الدائم والرحلة التي نقلتهم من خلال العديد من البلدان المختلفة.
بعد مصر ، التي سافر أولا إلى المغرب ، حيث كانت لفترة وجيزة من الضيوف من الملك الحسن الثاني .


بعد مغادرة المغرب ، تم منح الشاه والامبراطورة ملجأ مؤقت في جزر البهاما ، ونظرا استخدام خاصية شاطئ صغيرة تقع على جزيرة الفردوس . ومن المفارقات، الامبراطورة فرح يتذكر الوقت الذي يقضيه في هذا الموقع المسمى سارة وبعض من "أحلك أيام في حياتها، و. هم بعد على تأشيرات دخول منتهية الصلاحية وBahaman تجددت لا، نداء إلى المكسيك، والتي منحت، و استأجرت فيلا في كويرنافاكا قرب مكسيكو سيتي .

مرض الشاه



بعد خروجه من مصر وبدأت صحة الشاه انخفاض سريع نتيجة لمعركة طويلة الأمد مع يمفوما اللاهودجكين . جلبت لخطورة هذا المرض للزوجين في المنفى الآن الامبراطوري لفترة وجيزة الى الولايات المتحدة بحثا عن العلاج الطبي. وجود الزوجين في الولايات المتحدة ألهبت العلاقات المتوترة بالفعل بين واشنطن والثوريين في طهران . الشاه البقاء في الولايات المتحدة، على الرغم من أن لأغراض طبية حقيقية، وأصبحت نقطة تحول لتجدد الأعمال العدائية بين البلدين. هذه الأحداث أدت في النهاية إلى الهجوم والاستيلاء على السفارة الاميركية في طهران في ما أصبح يعرف باسم أزمة الرهائن في إيران .


في هذه الظروف الصعبة، لم تعط الشاه والامبراطورة تصريح بالبقاء في الولايات المتحدة. وبعد وقت قصير من تلقي العناية الطبية الأساسية، وغادر الزوجان مرة أخرى إلى أمريكا اللاتينية ، على الرغم من أن هذه المرة متجهة إلى جزيرة كونتادورا في بنما .


الآن، ينظر كل من الشاه والامبراطورة في إدارة كارتر مع بعض الكراهية ردا على عدم وجود دعم وأعربت عن سرورها البداية مغادرة. هذا الموقف، وتوترت لكن كما ظهرت تكهنات بأن بنما الحكومة تسعى إلى إلقاء القبض على شاه تمهيدا لتسليمه إلى إيران. وفي ظل هذه الظروف الشاه والامبراطورة تقديمها مرة أخرى نداء إلى الرئيس أنور السادات للعودة إلى مصر (لل لها جزء الامبراطورة فرح ان يكتب وقدم هذا الالتماس من خلال محادثة بين نفسها و جيهان السادات ). منحت طلبها وعادوا الى مصر مارس 1980، حيث بقي حتى وفاة الشاه بعد أربعة أشهر في 27 تموز 1980.

الحياة في المنفى



بعد وفاة الشاه، لا يزال يعيش في المنفى في مصر الإمبراطورة لمدة عامين تقريبا. الرئيس السادات قدم لها واستخدام عائلتها من قصر Koubbeh في القاهرة. بعد أشهر قليلة على اغتيال الرئيس السادات في أكتوبر 1981 ، غادر الإمبراطورة وعائلتها مصر. الرئيس رونالد ريغان أبلغ الإمبراطورة التي كانت موضع ترحيب في الولايات المتحدة.


إنها أول من استقر في ويليامزتاون، ماساتشوستس لكن في وقت لاحق اشترى منزلا في غرينيتش، كونيكتيكت .
بعد وفاة ابنتها الأميرة ليلى في عام 2001، اشترت منزل أصغر في بوتوماك بولاية ماريلاند ، قرب واشنطن العاصمة ، ليكون أقرب إلى ابنها وأحفادنا.
الامبراطورة فرح الانقسامات الآن وقتها بين واشنطن و باريس .
انها تجعل أيضا يوليو الحج السنوي إلى الشاه الراحل و الضريح في القاهرة في مسجد الرفاعي .


الامبراطورة تدعم الجمعيات الخيرية، بما في ذلك الإفراد السنوي حفل الزهايمر (الصندوق الدولي رفع لمرض الزهايمر) الذي عقد في باريس.


كانت واردة في فيلم وثائقي السويدية التي أدلى بها المخرج السينمائي السويدي الإيرانية ناهد بيرسون Sarvestani بعنوان الملكة وأنا في عام 2008.


الامبراطورة لا تزال تظهر في مناسبات دولية معينة المالكة، مثل حفل الزفاف لعام 2004 ولي عهد الدنمارك ، وزفاف 2010 من الأمير نيكولاوس من اليونان .

الأحفاد



الامبراطورة لديها حاليا ثلاثة أحفاد (الحفيدات) من خلال رضا ابنها وزوجته ياسمين .
  • نور (3 أبريل 1992)
  • إيمان (12 سبتمبر 1993)
  • فرح (17 كانون الثاني 2004)
الامبراطورة لديها واحدة من خلال حفيدة لها أواخر نجل علي رضا بهلوي ، ورفيقه Didevar الراحة. ليلى (26 يوليو 2011)

مذكرات



في عام 2003، وكتب فرح بهلوي كتابا عن زواجها من الشاه بعنوان ومن الحب الدائمة: حياتي مع الشاه . اجتذب نشر مذكرات الإمبراطورة السابق الاهتمام الدولي. كان من أكثر الكتب مبيعا في أوروبا، مع مقتطفات من الظهور في المجلات الإخبارية، ومؤلف كتاب الظهور في البرامج الحوارية في وسائل الإعلام وغيرها. ومع ذلك، رأي حول الكتاب، والتي الناشرين الأسبوعية بأنها "صريحة ومباشرة حساب" و اشنطن بوست كانت مختلطة تسمى "النسخ"،


نيويورك تايمز ، إلين Sciolino أعطى، الصحيفة باريس مدير مكتب، وكتاب أقل من استعراض الاغراء، واصفا اياه بأنه "تترجم بشكل جيد" ولكن "كامل من الغضب والمرارة.". وطنية مراجعة و ، رضا Bayegan ، 1 الكاتب الإيراني، إلا أن مذكرات واشاد ب "وتكثر مع المودة والتعاطف مع أبناء بلدها".










هذه فرح ديبا مع ابنتها
























فرح





مجلة المصور تنشر خبر الزواج في صفحاتها















رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 10-03-2012, 08:36 PM   رقم المشاركة : [8]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


الأميرة فوزية

الأميرة فوزية وهي طفلة


تاريخ الميلاد7 أبريل 1940
الاسم عند الميلادفوزية ابنه فاروق الأول
تاريخ الوفاة27 يناير 2005 (العمر: 64 عاماً)
مكان الوفاةلوزان، سويسرا

الأميرة فوزية
(7 أبريل 1940 - 27 يناير 2005)، الابنه الثانية لملك مصر فاروق الأول والملكة فريدة كانت تعاني من داء المفاصل
في المنفى
غادرت مصر مع والدها الملك فاروق إلى المنفى بإيطاليا عام 1952 بعد ثورة يوليو، ثم التحقت بمدرسة داخلية في سويسرا، وظلت تعيش في سويسرا حيث عملت كمترجمة فورية هناك ولم تعد إلى مصر مجددًا.
الوفاه
توفيت في 28 يناير 2005 بمستشفى خاص بمدينة لوزان السويسرية بسبب المرض وأمر الرئيس المصري محمد حسني مبارك بنقل جثمانها إلى مصر على متن طائرة خاصة على نفقة الدولة لتدفن في المقبرة الملكية في القاهرة. وشيعت جنازتها من مسجد الرفاعي بالقاهرة، وكان من بين المشيعيين أخوها الأصغر الملك أحمد فؤاد الثاني آخر وارثي التاج المصري.
وكانت وكالات أنباء وصحف مصرية وعربية قد بثت وقتها نبأ ملتبسًا حول وفاة الأميرة فوزية، إذ ذكر أن من توفت هي عمتها الأميرة فوزية ابنة الملك فؤاد الأول وإمبراطورة إيران السابقة، لكن الخبر عدل لاحقًا ليتبين أن من توفت هي ابنة الملك فاروق أي هي
















رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 10-03-2012, 08:39 PM   رقم المشاركة : [9]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


الأميرة فوزية

صورة رسمية للأميرة فوزية













تاريخ الميلاد5 نوفمبر1921 (1921-11-05) (العمر 90 سنة)
مكان الميلادقصر رأس التين، الإسكندرية
الاسم عند الميلادفوزية ابنه فؤاد الأول ابن الخديوي إسماعيل

الأميرة فوزية ابنة فؤاد الأول
(5 نوفمبر1921 -)، ابنه فؤاد الأول ملك مصروالملكة نازلي، وإمبراطورة إيران من عام 1941 إلى عام 1949.
عن حياتها






تزوجت من ولي عهدإيران محمد رضا بهلوي في عام 1939، حيث تم الزفاف في القاهرة. ثم بعد سفرها إلى إيران تم الاحتفال بالزفاف مرة أخرى في طهران، وبعد عامين من زواجها تقلد زوجها محمد رضا مقاليد الحكم بعد تنحى أبيه عن العرش. وأنجبت منه ابنتهما الوحيدة "الأميرة شاهيناز بهلوي". وتم الطلاق بينهما في عام 1945 في القاهرة وبعدها تم الطلاق في إيران في عام 1948، حيث وقعت أزمة بين مصروإيران بسبب هذا الطلاق بعد إصرار شقيقها الملك فاروق علي الطلاق ورفضه عودتها إلى إيران. وفى مارس1949 تزوجت من العقيد إسماعيل شيرين وهو ابن عم بعيد للأسرة، كما كان آخر وزير للحربية والبحرية في مصر قبل ثورة يوليو، وأنجبا:
  • نادية (مواليد عام 1950)، تزوجت من الفنان يوسف شعبان لعدة سنوات ثم حدث الانفصال بينهما.
  • حسين (مواليد عام 1955).
ومازالت تعيش في الإسكندريةبمصر ولم تغادرها بعد قيام الثورة





إشاعة وفاتها


نشرت بعض الصحف المصرية والعربية خبر حول وفاتها في عام 2005، حيث خلطت بينها وبين الأميرة فوزية ابنة شقيقها الملك فاروق والتي توفيت في مستشفى بلوزان بسويسرا




الأميرة فوزية مع زوجها شاه ايران و ابنتهما شاهناز


مع زوج ابنتها السابق





رد مع اقتباس تم استلام التحذير

قديم 10-03-2012, 08:46 PM   رقم المشاركة : [10]
اية ايطاليا
الملف الشخصي




النشاط بالمنتدى : 29349 %
احصائيات التقييم

اية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond reputeاية ايطاليا has a reputation beyond repute
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
اية ايطاليا غير متواجدة حالياً
افتراضي رد: نهاية اميرة

رد: نهاية اميرة


الأميرة فريال

الأميرة فريال طفلة مع والدها الملك فاروق ووالدتها الملكة فريدة





تاريخ الميلاد17 نوفمبر1938
مكان الميلادقصر المنتزه، الإسكندرية
الاسم عند الميلادفريال ابنه فاروق الأول
تاريخ الوفاة29 نوفمبر2009 (العمر: 71 عاماً)
مكان الوفاةجنيف، سويسرا

الأميرة فريال (17 نوفمبر1938 - 29 نوفمبر2009)، أكبر بنات آخر ملوك مصرفاروق الأول من زوجته الملكة فريدة. إقيمت عند ولادتها احتفالية كبرى وأعطيت 1700 أسرة الذين تصادف ولاده مولود لهم يوم ميلادها الملابس والمواد الغذائية وجنيه واحد والذي كان يعد مبلغًا كبيرًا في ذلك الوقت
حياتها بالمنفى
غادرت مع والدها مصر بعد ثورة يوليو وكانت بعمر 13 سنه. عندما كان عمرها 23 عامًا وتحديدًا عام 1962 وقعت في غرام شاب يعمل رسامًا كان يقوم بعمل ديكورات للفيلا الصيفية الخاصة بوالدها في نابولي، لكن الملك فاروق رفض زواجها منه. التحقت بكلية السكرتارية وعملت كسكرتيرة ومدرسة للآلة الكاتبة. كانت تقيم مع شقيقاتها مع والدهم في فيلا نابولي، لكن عندما وقع الملك فاروق في غرام مغنية الأوبرا الشهيرة إيرما كانوزا ودعاها للإقامة في الفيلا، غادرت مع شقيقاتها فوزيةوفادية إلى منتجع أسرة محمد علي في سويسرا.
أسرتها

تزوجت من السويسري "جان بيير" في عام 1966، وأنجبت منه ابنتها الوحيدة ياسمين في عام 1967
المقابلات التلفزيونية

أذاعت قناة العربيةوإم بي سيوتلفزيون المستقبل مقابلة معها أجراها ريكاردو كرم عشية عرض الملك فاروق في عام 2007، بينت فيها غياب الترف المنسوب من قاده ثورة يوليوللأسرة الحاكمة.
كما ظهرت بعد ذلك في برنامج آخر لقناة العربية بعنوان فاروق والمنفي، تحدثت فيه عن السنوات الأخيره في حياه أبيها الملك فاروق في إيطالياوسويسراوموناكو.
الوفاه

توفيت في يوم الأحد 29 نوفمبر2009 بمدينة جنيفبسويسرا عن عمر يناهز 71 عاما بعد معاناة مع مرض سرطان المعدة استمر سبع سنوات






رد مع اقتباس تم استلام التحذير

إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع




خدمات منتديات فرح النسائية منتديات الاسره والمجتمع منتديات الاناقة والجمال منتديات فرح التجارية
العاب فرح الحياة الزوجية الجمال والرشاقة بيع منتجات البشرة والتجميل والعطور
تسجيل عضوية جديدة الثقافة الجنسية للمتزوجين تجهيز العروس بيع شراء ملابس اكسسوارت شنط
لوحة التحكم  مشاكل وحلول المرأة العناية بالبشرة والجسم بيع منتجات منوعة اخرى
استعادة كلمة المرور امراض النساء والولاده و تاخر الانجاب العناية بالشعر منتديات فرح العامة
تفعيل الاشتراك ديكور اثاث منزلي مكياج و عطور نادي فرح النسائي
طرب مطبخ فرح ازياء واكسسوارات التسالي و الالعاب
بـحـث اطباق رئيسية منتديات فرح الادبية المنتدى الاسلامى
اوسمة الاعضاء المميزين  مقبلات معجنات فطائر الشعر وأبيات القصيد فيديو محاضرات اناشيد اسلامية
ارشيف المواضيع حلويات عصائر النثر والخواطر ونبض المشاعر سياحة و سفر
للإعلان لدينا اطباق صحيه ورجيم قصص و روايات اغاني عربية اغاني اجنبية الفن العربي




الساعة الآن 11:59 AM.

  للتسجيل اضغطي هـنـا


Powered by vBulletin® Version 4.0.1
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
منتديات فرح تابعه لـ موقع طرب